التخطي إلى المحتوى




د ب أ


نشر في:
الإثنين 8 أغسطس 2022 – 11:50 م
| آخر تحديث:
الإثنين 8 أغسطس 2022 – 11:50 م

تتوقع وحدة التمويل التابعة لمجموعة فولكس فاجن الألمانية لصناعة السيارات،تراجع إيراداتها خلال العام الحالي، في ظل المخاوف من تراجع الطلب على السيارات خلال النصف الثاني من العام الحالي نتيجة تزايد الصعوبات الاقتصادية في العالم.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن شركة فولكس فاجن فاينانشال سيرفسز للخدمات المالية القول إنها تتوقع تحقيق أرباح تشغيل في حدود 4 مليارات يورو (4.1 مليار دولار) خلال العام الحالي، لكنها استبعدت تكرار الأرباح القياسية التي سجلتها خلال العام الماضي، عندما كانت أسعار الفائدة منخفضة، مع ارتفاع أسعار السيارات المستعملة نتيجة نقص المعروض في الأسواق. وتراجعت عقود تمويل السيارات خلال النصف الأول من العام الحالي لدى الشركة الألمانية بنسبة 24% سنويا.

وقال فرانك فايدلر المدير المالي لشركة الخدمات المالية، إن “بعض الأشخاص يفكرون حاليا فيما إذا كان عليهم شراء سيارة جديدة أو تمديد عقد تأجير السيارة لمدة شهر إضافي”، بسبب مخاوف المستهلكين من ارتفاع أسعار الطاقة.

وأشارت بلومبرج إلى أن فلوكس فاجن هي ثاني شركة سيارات كبرى تتوقع تراجع الطلب على السيارات بسبب معدل التضخم المرتفع، وارتفاع أسعار الفائدة.

كانت مجموعة بي.إم.دبليو الألمانية لصناعة السيارات الفارهة قد أشارت في الأسبوع الماضي إلى تراجع الطلب على السيارات الجديدة مقارنة بمستوياتها المرتفعة السابقة، وبخاصة في أوروبا.