التخطي إلى المحتوى

فيوري يلاحق انتصاراً جديداً (جوليان فيني/Getty)

لم يصدق الكثيرون نية الملاكم البريطاني تايسون فيوري اعتزال الرياضة، حين أعلن عن ذلك إثر فوزه التاريخي في ويمبلي، خلال شهر إبريل/نيسان الماضي، على ديليات وايت واستعادته حزام الوزن الثقيل.

وبالفعل، فقد نشر فيوري، الثلاثاء، فيديو عبر صفحته على تويتر، ظهر فيه بصحبة مدربه، معلناً أنه قرر العدول عن قرار الاعتزال، والعودة إلى حلبة الملاكمة مجدداً من أجل مواجهة ديريك تشيسورا.

 وقال تايسون: “لقد قررت العودة إلى الملاكمة لأنني يمكن أن أكون أول بطل للوزن الثقيل في التاريخ يحصل على ثلاثيتين، واحدة مع ديونتاي وايلدر، والثانية مع ديريك تشيسورا، قلت دائما إنني سأقاتل ديريك شيسورا في نهاية مسيرتي”.

وأعلن فيوري في نفس الفيديو أنه سيتدرب تحت إشراف البطل السابق إسحاق لوي، بعد أن عمل سابقا مع عمه بيتر فيوري، وبن دافيسون، وكذلك شوجر هيل ستيوارد.

وسبق لشيسورا أن استفز منذ أيام فيروي برسالة عبر “إنستغرام” كتب فيها: “فيروي أنت تهرب من المواجهة الثالثة بيننا، تطلق على نفسك اسم الحرب، لكن يجدر بك أن تسمي نفسك الدجاجة لأنك تهرب مثلها، وتفوت على نفسك فرصة الحصول على أكبر مبلغ مالي في حياتك”.

بعيدا عن الملاعب

التحديثات الحية

يُذكر أن فيوري تمكن، خلال المواجهتين السابقتين، من الفوز على ديريد شيسورا الذي يرغب في تعويض خسارته والثأر لهزائمه المتكررة.