التخطي إلى المحتوى

لندن (أ ف ب)
أعلن البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم سبع مرات، أنه قد يستمرّ في فورمولا-1، إلى ما بعد انتهاء عقده مع فريق مرسيدس في عام 2023.
وفاز البريطاني البالغ 37 عاماً بست بطولات عالمية للسائقين في سبع سنوات بين 2014 و2020 بعد نجاحه الأول مع فريق ماكلارين في عام 2008.
لكن الهولندي ماكس فيرستابن حرمه العام الماضي من تحقيق لقبه الثامن القياسي، في معركة درامية على البطولة استمرت حتى نهاية الموسم في سباق جائزة أبوظبي الكبرى.
لكن موسم 2022 شهد حتى الآن تخلّف هاميلتون عن الركب بعيداً عن فرستابن سائق فريق ريد بول الذي يبدو في طريق ثابتة للاحتفاظ بلقبه.
عقد هاميلتون الحالي سيبقيه مع مرسيدس حتى العام المقبل، ومع توقعه تحقيق لقبه الثامن القياسي، قال لمجلة «فانيتي فير» إنه «لا يزال في المهمة».
وقال البريطاني: «سأكون كاذباً إذا قلت إنني لم أفكر في التمديد، ما زلت في المهمة، ما زلت أحب القيادة، ما زلت أواجه تحدياً. لذلك لا أشعر حقاً أنني مضطر للانسحاب في أي وقت قريب».
وأعلن الألماني سيباستيان فيتل بطل العالم أربع مرات اعتزاله عشية سباق جائزة المجر الكبرى الشهر الماضي.
ورغم ذلك، قال هاميلتون: «ذلك لا يجعلني أفكّر في مستقبلي، لكنه تذكير بأنني في هذه المرحلة من مسيرتي المهنية، وسيبدأ الأشخاص الذين جئت معهم وتسابقت معهم لفترة طويلة في التوقف».
وأضاف: «قبل أن تعرف ذلك، لن يكون الإسباني فرناندو ألونسو هنا، ومن سيكون هناك بعد ذلك؟ أعتقد أنني سأكون الأكبر عمراً».
وتابع البريطاني: «لكنني أفكر في كيفية تحسين هذه السيارة، وما هي الخطوات التي يتعين علينا اتخاذها ليحقق هذا الفريق الفوز مرة أخرى، وما هي خارطة الطريق للفوز ببطولة عالمية أخرى، وما الذي يتعين علينا القيام به لجعل الجميع في هذه الرياضة أكثر توافقاً من حيث التنوع».