التخطي إلى المحتوى

 
مدريد (رويترز) 

أكد رافائيل نادال أنه سينافس في بطولة سينسناتي المفتوحة للتنس الأسبوع المقبل، بعد إجباره على الانسحاب من بطولة كندا المفتوحة للتنس بسبب إصابة في البطن.
واختار المصنف الثالث عالمياً عدم المشاركة في البطولة الاستعدادية التي تسبق انطلاق بطولة أميركا المفتوحة في مونتريال، بسبب نفس الشد العضلي الذي حد من حركته، وأجبره على الانسحاب من قبل نهائي بطولة ويمبلدون الشهر الماضي.
وقال الإسباني «سأطير إلى سينسناتي، إلى جانب صورة له عاري الصدر وهو يبتسم،
وسعيد جداً للعب مرة أخرى في سينسناتي».
وسيكون نادال، الذي أحرز 22 لقباً كبيراً في بطولات الرجال، هو الوحيد من بين الثلاثة الكبار في رياضة تنس الرجال المشارك ضمن قرعة البطولة التي ستقام على الملاعب الصلبة حيث يغيب روجر فيدرر ونوفاك ديوكوفيتش.
ولا يزال فيدرر يخضع لإعادة تأهيل، بعد خضوعه لجراحة في الركبة، في حين أن ديوكوفيتش بطل ويمبلدون غير قادر على المنافسة في بطولات أميركا الشمالية بسبب رفضه التطعيم ضد «كوفيد-19»، مما يمنعه من دخول البلدين.