التخطي إلى المحتوى

نشرت في:

كلّما تبتدي منيه عقل العمل على فيلم معيّن، تضع شيئاً من قصتها وشخصيّتها. وهي الحال في آخر أفلامها Costa Brava – كوستا برافا، الذي بدأ عرضه في الصالات الفرنسية في آب 2022. 

أرادت منيه عقل، مخرجة وكاتبة سينمائية، أن تسلّط الضوء على العائلة وأنها مرآة للمجتمع الذي نعيش فيه. هي من تأثرت كثيراً بعائلتها وأجوائها الفنية، “أنا صرت كاتبة من ورا أهلي”. وفي فيلمها Costa Brava، تطرح أيضاً موضوع أزمة النفايات ومحاولة الدولة إيجاد حلّ لها، وهذا النمط من الطرح هو انعكاس أيضاً لما كانت تعيشه منيه في طفولتها وكيفية تعاطي عائلتها مع الأزمات وانعكاسها على الأسرة. 

وعن علاقتها بلبنان، تقول منيه: “في لبنان أشعر أنني حرة، وفي الوقت نفسه حبسني (…) بدّي حرّيتي، ولكن لبنان جزء مني”. وهذا الصراع بين حب البقاء والهجرة، تجسّده في إحدى أجزاء الفيلم بين وليد وثريا – الممثلة نادين لبكي والممثل صالح بكري. وعلى الرغم من حبّ المخرجة لفرنسا والدعم الذي تلقّته من أجل إنجاز الفيلم وعرضه في الصالات الفرنسية، إلاّ أنّه بعد العرض الأوّلي للفيلم في لبنان “شعرتُ أنّ هذا ما كان ينقصني”. وهي سعيدة في الأصداء الإيجابية للفيلم في فرنسا، ومتشوّقة لخروج الفيلم في الصالات اللبنانية في 1 أيلول/سبتمبر 2022. 

منيه عقل، ضيفة سميرة إبراهيم في برنامج “هوى الأيام”.

يمكنكم المشاركة معنا بترك رسالة صوتية قصيرة، للتعبير عن حالة أسعدتكم أو موقف أحزنكم (فيلم، كتاب، مسلسل…)، على الرقم التالي:

0033642021346