التخطي إلى المحتوى

يبدو أن رغبة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في مغادرة مانشستر يونايتد هذا الصيف، بعد موسم واحد فقط في “أولد ترافورد”، قد بدأت في صنع أزمة داخل أروقة النادي الإنكليزي.

ويبحث “الدون”، قبل انطلاق الموسم، عن فريق مشارك في مسابقة دوري أبطال أوروبا، من أجل الانتقال إليه، لكن كل مساعيه خابت حتى هذا الوقت.

وحسب ما ذكرته قناة “سكاي سبورت” الأحد، فإن مانشستر يونايتد يريد أن يغير رونالدو موقفه أو قد يتعين عليهم التفكير في إنهاء عقده.

وأكد المصدر ذاته أن سلوك رونالدو أدى إلى تدهور الأجواء داخل تدريبات الفريق، حيث وصف بأنه “مزاج سلبي” داخل المجموعة، لذا فإلادارة باتت مصرة على تغيير رونالدو لغةَ جسده وموقفَه داخل الملعب، وإلا فسيتم فسخ عقده.

ميركاتو

التحديثات الحية

وفي حال حصول ذلك، سيسمح لرونالدو بالمغادرة مجانا، ومن المحتمل أن يجعله خيارا أكثر جاذبية لأندية في دوري أبطال أوروبا، التي رفضته بالفعل هذا الموسم، ربما بسبب بعض التفاصيل المتعلقة بالجانب المادي.