التخطي إلى المحتوى

عرض لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز على زوجة ابن مات لو تيسييه، ستمائة جنيه إسترليني، بعد أن تواصل مع نجمة الموقع الإباحي طالباً ممارسة الجنس معها.
وتحولت أليكس لو تيسيير، إلى موقع OnlyFans العام الماضي، للمساعدة في إطعام أطفالها الأربعة كما قالت، وظهرت لاحقاً على التلفزيون، كفتاة كاميرا لقناة Babestation للبالغين.


والسيدة البالغة من العمر 30 عاماً، متزوجة من ميتش، ابن مات لو تيسييه، أسطورة ساوثهامبتون، وقد تعرضت للإساءة من قبل المشجعين عبر الإنترنت بعد خلافها مع الأب.


وكشفت السيدة في مقابلة صحفية أن لاعباً في الدوري الإنجليزي الممتاز، في أوائل العشرينيات من عمره، قرر تجربة حظه معها، حيث وجّه لها رسائل عبر انستغرام، وكتب “هل أشاهدك على الإنترنت الآن، اترضين بستمائة جنيه إسترليني للقاء معي؟ حافظي على هدوئك”.


وعلقت أليكس لاحقاً على الرسالة “لم أردّ لأنني شعرت بالإهانة، فهو يكسب الكثير من المال، لكنه عرض ستمائة جنيه إسترليني فقط، وأعتقد أنه فكّر بأنني سأقول نعم لمجرد أنه لاعب كرة قدم، لكنني أعرف قيمتي”.
وأضافت “لقد كان لدي الكثير من المشتركين الجدد وكان الأمر جنونياً، أما مشجعي ساوثهامبتون، فهم  لئيمون جداً، وعندما عُرض الفيلم الوثائقي عني واهتمت بي الصحافة، ابتعد عني الكثير منهم، ولكن كل شيء على ما يرام”.