التخطي إلى المحتوى

يرى الإسباني خوسيه إنريكي لاعب ليفربول السابق أن النجم المصري محمد صلاح بات يقوم بذات الأدوار التي كان يقوم ستيفن جيرارد قائد ليفربول السابق مع اللاعبين الشبّان، وذلك من خلال مساعدته الصغير هارفي إليوت في الفترة الماضية، وحتى توقيعه عقداً جديداً طويل الأمد مع النادي الشمالي الأسبوع الماضي.

ووقع إليوت (19 عاماً) عقداً طويل الأمد مع ليفربول يوم الخميس، يبقى على إثره في ملعب “آنفيلد” حتى 2027 كمكافأة على تطور مستواه في الموسم الماضي.

وسلط إليوت الضوء على مجهودات صلاح معه خلال الفترة الماضية، وقال لموقع ليفربول الرسمي: تلقيت الكثير من الدعم من قبل اللاعبين الكبار وبالتحديد محمد صلاح، وكذلك جوردان هندرسون.

وواصل: لأنني ألعب على الجانب الأيمن وبالقرب منهما، كانا يساعداني ونصحاني بفعل عدة أمور أو تجربة أخرى، وخاصة محمد صلاح أنه يطلب مني دائماً اتباع أسلوبه في التدريب وصالة الألعاب الرياضية حتى يتمكن من مساعدتي.

وقال إنريكي لاعب ليفربول السابق بين عامي 2011 و2016 في تصريحات نقلتها “ليفربول إيكو”: هذا أمر جيد من محمد صلاح أن يرى شيئاً جيداً في هارفي إليوت، أتذكر أن ستيفن جيرارد كان يفعل ذلك مع هندرسون عندما كان الأخير في بداياته.

ولعب إليوت أول أربع مباريات لليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي، لكنه تعرض إلى إصابة مروعة في الكاحل في ملعب ليدز حرمته من الظهور مجدداً حتى في فبراير من العام الجاري.