التخطي إلى المحتوى

الهزيمة القاسية لمانشستر يونايتد أمام برنتفورد بنتيجة 0-4 في المرحلة الثانية من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم في عناوين الصحف الإنكليزية.

  • خسر مانشستر يونايتد أمام برنتفورد بنتيجة 0-4

تصدرت الهزيمة القاسية لمانشستر يونايتد أمام برنتفورد بنتيجة 0-4 في المرحلة الثانية من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم عناوين الصحف الإنكليزية.

ولم تتوان الصحف عن الانتقاد اللاذع للاعبي يونايتد لأدائهم في المباراة حيث اعتبرت صحيفة “ذا دايلي تيليغراف” بأنها “سقطة جديدة” للفريق.

وكان يونايتد خسر في المباراة الأولى بقيادة مدربه الجديد الهولندي إريك تن هاغ في ملعبه “أولد ترافورد” أمام برايتون بنتيجة 1-2.

حينها لم يبدأ النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو المباراة أساسياً على عكس مباراة يوم أمس وعلى الرغم من ذلك فإن يونايتد خسر مجدداً وأكثر من ذلك فإنه تلقى الأهداف الأربعة في الشوط الأول.

من جهتها، اعتبرت صحيفة “ذا صن” أن لاعبي يونايتد مثل “زجاجات بلاستيكية” وذلك بسبب الأخطاء التي أدت إلى تلقي الأهداف.

أما نجم يونايتد السابق غاري نيفيل فكتب في صحيفة “صنداي ستار” أن لاعبي يونايتد مستواهم مثل مستوى لاعبين تحت 9 أعوام، معتبراً أنه يجب إجراء تغييرات في الفريق وخصوصاً على مستوى الإدارة.

بينما تحدثت صحيفة “صنداي إكسبرس” عن غضب تن هاغ ومطالبته بضم لاعبين جدد للفريق، وهذا ما ذكرته أيضاً صحيفة “ذا دايلي مايل”.