التخطي إلى المحتوى

المنامة: أعلنت اليوم مجموعة جي إف إتش المالية “جي إف إتش” أو “المجموعة” (بورصة البحرين: ” GFH”)، نتائجها المالية للستة أشهر الأولى من العام، الفترة المنتهية في 30 يونيو 2022 .

سجلت المجموعة ربحا صافيا يؤول للمساهمين بقيمة 23.06 مليون دولار أمريكي للربع الثاني من العام، بزيادة قدرها 10.2% مقارنة بما مقداره 20.92 مليون دولار أمريكي للربع الثاني من عام 2021، مما يعكس النمو المطرد والتقدم المستمر للمجموعة. شملت المساهمات الرئيسية الدخل المحقق من الاكتتاب في الإستثمارات العالمية للمجموعة، نشاط الصيرفة التجارية ومنصة البنية التحتية المستدامة. بلغت ربحية السهم خلال الربع الثاني 0.67 سنتا، مقارنة بما مقداره 0.68 سنتا خلال الربع الثاني من عام 2021.

بلغ إجمالي الدخل للربع الثاني من عام 2022 ما مقداره 91.95 مليون دولار أمريكي، مقارنة بـ 90.62 مليون دولار أمريكي للربع الثاني من عام 2021، بزيادة قدرها 1.5%. بلغ صافي الربح الموحد للربع الثاني 26.03 مليون دولار أمريكي مقابل 24.81 مليون دولار أمريكي في الربع الثاني من عام 2021، بزيادة قدرها .94%. بلغ إجمالي المصروفات للربع الثاني 65.92 مليون دولار أمريكي مقابل 65.82 مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من عام 2021، بزيادة قدرها 0.2%.

بلغ صافي الربح المحقق للمساهمين 42.18 مليون دولار أمريكي للنصف الأول من عام 2022 مقارنة بما مقداره 37.04 مليون دولار أمريكي في الأشهر الستة الأولى من عام 2021، بزيادة قدرها 13.9%. بلغت ربحية السهم لهذه الفترة 1.22 سنتا مقارنة بـ 1.21 سنتا للأشهر الستة الأولى من عام 2021. بلغ إجمالي الدخل للنصف الأول من عام 2022 ما مقداره 182.76 مليون دولار أمريكي مقابل 181.01 مليون دولار أمريكي للفترة المماثلة من عام 2021، بزيادة قدرها 1.0%. ارتفع صافي الربح الموحد لفترة الستة أشهر بنسبة 2.8% إلى 45.38 مليون دولار أمريكي مقارنة بـ 44.15 مليون دولار أمريكي في الأشهر الستة الأولى من عام 2021. وبلغ إجمالي المصروفات للفترة 137.39 مليون دولار أمريكي بزيادة 0.4% عن 136.87 مليون دولار أمريكي في الأشهر الستة الأولى من 2021.

بلغ إجمالي حقوق الملكية التي تؤول للمساهمين 0.98 مليار دولار أمريكي في 30 يونيو 2022 بزيادة 1.61% من 0.96 مليار دولار أمريكي في نهاية عام 2021. بلغ إجمالي أصول المجموعة 8.52 مليار دولار أمريكي في 30 يونيو 2022 مقارنة بـ 8.08 مليار دولار أمريكي في 31 ديسمبر2021، بما يمثل زيادة بنسبة 5.4%.

تعليقا على ذلك، قال السيد غازي الهاجري، رئيس مجلس إدارة مجموعة جي إف إتش المالية: “سعداء للغاية بالأداء الثابت المستمر للمجموعة في النصف الأول من العام. تماشياً مع استراتيجيتنا في التنويع، قمنا ببناء محفظة استثماراتنا في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأوروبا والولايات المتحدة وأدرجنا أسهمنا في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وهو الإدراج الرابع للمجموعة في بورصة إقليمية، حيث تتماشى هذه الخطوة مع الجهود المبذولة لتوسيع نطاقنا الجغرافي وقاعدة المساهمين وتعزيز الرؤية بين المستثمرين العالميين والإقليميين الرئيسيين مع دخولنا مرحلة أخرى من النمو. خلال هذه الفترة نجحنا أيضا في فصل أنشطة البنية التحتية والأصول العقارية للمجموعة الى شركة إنفراكورب التي تمت رسملتها بأكثر من مليار دولار أمريكي في البنية التحتية والأصول المطورة. تهدف هذه الخطوة إلى تسريع النمو والاستثمارات في أصول وبيئات البنية التحتية المستدامة في جميع أنحاء المنطقة وعلى الصعيد الدولي، وهو مجال يتسم بفرص كبيرة ويتماشى مع تركيزنا على تعزيز تضمين مبادئ الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية وتأثيرها في صميم أعمالنا واستثماراتنا ومبادئنا التنموية. مع الزخم الإيجابي من النصف الأول من العام، نتطلع إلى الحفاظ على ما حققناه من نمو مطرد وخلق قيمة أكبر لمستثمرينا ومساهمينا.”

وأضاف السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش المالية: “خلال هذه الفترة، استحوذنا على حصة أغلبية في شركة “ستيودنت كوارترز لإدارة الأصول”، وهي شركة متخصصة في سكن الطلاب مقرها الولايات المتحدة، مما عزز وجودنا في قطاع العقارات في الولايات المتحدة ودعم الصفقات الجديدة بقيمة حوالي نصف مليار دولار أمريكي في قطاع سكن الطلاب خلال النصف الأول من العام وحده. كما حققت شركة الصيرفة التجارية التابعة لنا، المصرف الخليجي التجاري، أداءً

جيدا خلال هذه الفترة، حيث استمرت في زيادة مساهماتها بعد مرحلة تحول ناجح. نحن فخورون أيضا بأداء شركة إنفراكورب، التي تم إطلاقها في يناير من هذا العام، والتي أعلنت عن أرباح جيدة خلال فترة التقرير الأولى. نتوقع المزيد من التقدم في هذه المجالات الرئيسية لأعمالنا. سوف يظل التوسع المستمر في أنشطتنا الاستثمارية وتدفق الصفقات والوجود العالمي على رأس أولوياتنا في الفترات القادمة ونسعى بنشاط لتحقيق النمو على المستويين الداخلي والخارجي للمجموعة، مع التركيز على تحقيق نتائج أقوى خلال الفترة المتبقية من عام 2022 “.

تدير جي إف إتش حاليا أكثر من 15 مليار دولار أمريكي من الأصول والصناديق بما في ذلك محفظة عالمية من الاستثمارات في الخدمات اللوجستية والرعاية الصحية والتعليم والتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا وأمريكا الشمالية.

#بياناتشركات

– انتهى –

يمكن الاطلاع على النتائج المالية للمجموعة بالكامل على https://www.bahrainbourse.com/. يتم تداول أسهم مجموعة جي إف إتش تحت رمز “GFH” في سوق أبوظبي للأوراق المالية وبورصة البحرين وبورصة الكويت وسوق دبي المالي.

عن “مجموعة جي إف إتش المالية”:

تعد جي إف إتش واحدة من المجموعات المالية الأكثر أهمية في منطقة الخليج، والتي تتضمن: إدارة الأصول، وإدارة الثروات، والخدمات المصرفية التجارية والتطوير العقاري. وتتركز عمليات المجموعة في دول مجلس التعاون الخليجي ووالولايات المتحدة الأمريكية. مجموعة جي إف إتش مدرجة في كل من بورصة البحرين، وبورصة الكويت وسوق دبي المالي وسوق ابوظبي للأوراق المالية .

لمزيد من المعلومات، الرجاء الاتصال بـ:

زهراء طاهر

المدير التنفيذي

هاتف: 0097338831386

البريد الالكتروني: [email protected]