التخطي إلى المحتوى

اعتادت الفنانة والراقصة المصرية الراحلة ​تحية كاريوكا​ على تنظيم الحفلات في أعياد الثورة، ودعوة الفنانين والفنانات وتقديمهم للجمهور.

وفي إحدى المرات، قامت في تنظيم حفل في الإسكندرية، وكانت تعمل بجهد وتتنقل كثيراً بين المسرح والكواليس، حتى أصيبت بالإرهاق.
وجاء دور الفنان المصري الراحل ​عبد الحليم حافظ​ ليظهر على المسرح، وتكون هذه من المرات الاولى التي يطل بها على الجمهور، حيث كان لا يزال مطرب ناشئ، حتى تضعه تحية بأصعب موقف محرج مر به في بداياته.
وفي التفاصيل، اطلت تحية على المسرح وهي تمسك بيد عبد الحليم، وقالت من دون تركيز: “أيها السادة والسيدات نقدم لكم المطربة ذات الصوت الحنون التي نتوقع لها مستقبلاً لامعاً” وضجت القاعة بالضحك، الأمر الذي أربك عبد الحليم وجعله يشعر بالاحراج وقال: “مطربة إيه ده أنا مطرب”، فارتبكت كاريوكا واعتذرت للجمهور الضاحك.