التخطي إلى المحتوى

تراجعت البيتكوين قليلاً خلال جلسة الجمعة، وخسرت ما يقرب من 3٪ من قيمتها، حيث ما زلنا نرى الكثير من السلبية في هذا السوق. بصراحة، من المرجح أن يشهد السوق الكثير من ضغوط البيع عند أي نوع من الارتفاع، وينتهي المستوى 18000 دولار بكونه مستوى دعم كبير، حيث رأينا الكثير من الدعم هناك. إذا قمنا بالاختراق إلى ما دون ذلك المستوى، فمن المحتمل أن يفتح ذلك تحركاً كبيراً لمستويات أقل بكثير.

أعلان

في الواقع، إذا تراجعنا إلى ما دون المستوى 18000 دولار، فمن المحتمل أن ننزل إلى المستوى 15000 دولار. هذا رقم كبير وكامل وذو أهمية نفسية، وسوف يهتم به الكثير من الناس. ومع ذلك، أعتقد أن أي ارتفاع يظهر علامات على الإرهاق سيكون فرصة بيع جيدة، لأن البيتكوين متطرفة جداً في طيف المخاطر للاعتقاد بأن الناس سوف يضعون الكثير من المال فيها. يقع المتوسط ​​المتحرك لـ50 يوماً فوق المستوى 19000 دولار ويستمر بالانخفاض. أعتقد أن هذا يوفر نوعاً من حاجز المقاومة، لذلك، فإن أي ارتفاع في هذه المرحلة يجب أن يكون فرصة بيع عند أولى علامات الإرهاق.

سيستمر المتداولين بتجنب البيتكوين، وأعتقد أنه طالما ظل الاحتياطي الفيدرالي متشدداً بشكل غير عادي مع سياسته النقدية، فلا توجد حجة حقيقية لفكرة أن البيتكوين يد يرتفع. بصراحة، من المرجح أكثر أن تخترق البيتكوين هذا الدعم عاجلاً وليس آجلاً، ومن المحتمل أن تكون لدينا فرصة لبدء شراء البيتكوين “بسعر رخيص”.

لا أعتقد أننا وصلنا إلى منطقة التراكم بعد، لأننا نرى أسواقاً أخرى حول العالم تنهار. صحيح أن العملة المشفرة قد تحملت وطأة البيع المبكر في هذا السوق التنازلي على مدار الأشهر العديدة الماضية، ولكن لدينا المزيد من المجال للتراجع. إذا كان اللاعبون المؤسسيون الأكبر يخسرون الكثير من الأموال في سوق الأوراق المالية، فمن المؤكد أنهم لن يضعوا أموالهم هنا. حتى في الوضع الهادئ مثل يوم الجمعة، ما زلنا نرى خسارة تقارب 3٪. هذه خسارة فادحة للمتداول المحترف، لذلك في هذه المرحلة، من الصعب التفكير بأن البيتكوين سوف تجذب الكثير من الاهتمام. ومع ذلك، سيكون المستوى 12000 مكاناً رائعاً لبدء التراكم.
الرسم البياني اليومي لزوج البيتكوين مقابل الدولار الأمريكي