التخطي إلى المحتوى

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– وقع شجار عنيف بين الألماني توماس توخيل، المدير الفني لنادي تشيلسي، والإيطالي أنطونيو كونتي المدير الفني لنادي توتنهام، عقب مواجهة الفريقين، مساء الأحد، في قمة مباريات الجولة الثانية، من مسابقة “البريميرليغ”.

وخيّم التعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما على مواجهة تشيلسي وتوتنهام، في ديربي شمال لندن، الذي أقيم على أرض ملعب “ستامفورد بريدج”.

ونشب بين المدربينِ شجار في البداية، بسبب احتفال كونتي “المستفز” بهدف التعادل الأول لفريقه، في شباك تشيلسي في الدقيقة 68، مما أثار غضب توخيل، ليتلقى المدربان بطاقة صفراء.

واحتفل توخيل بطريقة “جنونية” وركض على خط الملعب، بعد تسجيل هدف التقدم لتشيلسي في الدقيقة 77، ثمّ تواصلت الإثارة، بعد نجاح توتنهام في تسجيل هدف التعادل القاتل في الدقيقة 90.

وذهب توخيل لمصافحة كونتي بعد نهاية المباراة، قبل أن ينفعل الأخير بسبب الطريقة الّتي صافحه بها المدرب الألماني، التي كانت عنيفة بعض الشيء.

وانفجر كونتي غاضبًا بعد ذلك، ليتشاجر الثنائي بقوة من جديد، مما أجبر لاعبي الفريقين للتدخل من أجل إنهاء الفوضى، ثمّ تمّ طرد المدربينِ بالبطاقة الحمراء.