التخطي إلى المحتوى

شهدَ سعر الدولار مؤخراً ارتفاعاً كبيراً في السوق الموازية، إذ تجاوز عتبة الـ32 ألف ليرة لبنانية خلال الساعات القليلة الماضية. 


وأضاف: “بالنسبة للعديد من الصرافين، فإن اعتماد جهات عديدة مثل التجار وأصحاب المحطات على شراء الدّولار من السوق الموازية خلال الأيام القليلة الماضية، وهو الذي أدى حُكماً إلى تزايد الطلب على العملة الخضراء وبالتالي ارتفاع سعرها تدريجياً”. 


وتابع: “رغم هذا، هناك توقعات بانخفاض الدولار خلال اليومين المقبلين مع استعادة المصارف نشاطها بعد العطلة، كما أن إعادة تنشيط منصة صيرفة اعتباراً من يوم غد سيؤدي إلى ضخ دولارات من جديد في السوق عبر المؤسسات المصرفية، وبالتالي فإن حركة التداول قد تشهدُ بعض الانتعاش”.


وختم: “رغم كل ذلك، فإن الأمور محكومة بالوقت وبعنصري العرض والطلب، وليس هناك من مسار واضح للسعر في السوق الموازية، وهذا الأمر يكشفه الوقت”.