التخطي إلى المحتوى

نشرت في:

رولا سفر عازفة لبنانية تعيش في فرنسا. عرفت بغناء اللون الكلاسيكي. التقتها ميشا خليل خلال مهرجان الشعر في مدينة “سات” 

 

من أصل لبناني تقيمُ في باريس. تحبّ الغناء الكلاسيكي كما اللغاتِ التي تكاد تندثر شأن السومريةِ والإغريقيةِ.

وأمّا عن العزفِ فالجيتار كلاسيكي أيضا فهي ترى أنّ الموسيقى تربطها بالعالم الماورائي.

تقول رولا سفر إنّ الموسيقى عامل مهمّ بل حاسم في حياة البشر وأنّه لا يمكن أن نتصّور المهرجان دون وصلات موسيقيةٍ.

أمّا عن علاقتها بالمواد التي تعملُ عليها فقالت إنّ الظرف يسمح لها أحيانا بالتعرّف بشكل مباشر إلى الشاعر واضع الكلماتِ وترى أن ذلك أمر مهم إذا توفّر لأنّ الاندماج ضروري ـ على حدّ عبارتها ـ فضلا عن أهميّة الحضور الذهني كما التركيز أثناء العمل على النصوصِ.

تعتبر رولا سفر أنّ الأوبرا صعبة وأنّ العمل في محيطها ليس سهلا.