التخطي إلى المحتوى

الطرابلسي حقق نتائج مثالية مع السيلية (جون بيري/Getty)

قرر التونسي سامي الطرابلسي، مدرب فريق السيلية الذي ينافس في دوري نجوم قطر، الاثنين، الانسحاب من تدريب الفريق، وذلك بعد تسع سنوات من العمل على رأس الجهاز الفني، ووجّه رسالة إلى إدارة النادي ليُعلمها بانسحابه، وقد تم استعراض الرسالة في قناة الكأس القطرية.

وأعلم الطرابلسي إدارة فريقه بانسحابه من مهامه، من دون أن يحدد الأسباب التي دفعته إلى اتخاذ هذا القرار المفاجئ، وذلك بعد ثلاثة أسابيع فقط من بداية الدوري القطري لكرة القدم.

ولا تبدو الهزيمة ضد نادي قطر، وهي الثانية منذ بداية المنافسات هذا الموسم، هي سبب الاستقالة، خاصة وأن المنافسات لا تزال في بدايتها، إضافة إلى أن السيلية شهد الموسم الماضي أزمة نتائج لم تدفع المدرب التونسي إلى الرحيل عن النادي.

ووفق مصادر مقربة من المدرب الطرابلسي، فإن المدرب التونسي غضب بسبب قرار لجنة الاستكشاف الحطّ من راتبه بنسبة 50٪، وهو قرار اعتبره الطرابلسي غير منصف لمجهوداته الكبيرة مع السيلية، خاصة بعد أن قاد الفريق لحصد أول الألقاب في مسيرته.

ووفق المصدر، فإن الطرابلسي قد يعدل عن قراره في الساعات القادمة، حيث تبذل إدارة النادي مجهودات من أجل إقناعه بمواصلة قيادة الفريق في المرحلة القادمة، في انتظار إيجاد تسوية نهائية.

كرة عربية

التحديثات الحية

ويعتبر الطرابلسي أقدم مدرب في الدوري القطري، والأكثر استمراراً على رأس فريق واحد، حيث باشر مهمته منذ 2013 بعد نهاية تجربته مع المنتخب التونسي لكرة القدم، الذي قاده للتتويج ببطولة أفريقيا في 2011.