التخطي إلى المحتوى


انخفضت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الثنين رغم استقرار الدولار، لكن ‏المعدن النفيس تعرض للضغوط وسط عدم اليقين قبيل اجتماع الاحتياطي الفدرالي.‏

وسوف يبدأ الفدرالي الأميركي اجتماعه غدا الثلاثاء لمناقشة تطورات السياسة ‏النقدية في ضوء المستجدات الاقتصادية الأخيرة خاصة فيما يتعلق بالتضخم.‏

وتتوقع الأسواق قيام الفدرالي برفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس ضمن ‏مساعيه للسيطرة على الضغوط التضخمية المتزايدة.‏

واستقر مؤشر الدولار (مقابل سلة من العملات الرئيسية) عند مستوى 109.78 ‏نقطة.‏

وانخفضت العقود الآجلة للذهب تسليم ديسمبر كانون الأول عند التسوية بنسبة ‏‏0.3% إلى 1678.20 دولار للأونصة، وهو المستوى الأقل منذ أبريل نيسان ‏‏2020.‏