التخطي إلى المحتوى





في أول حفل أُقيم في قصر باكنغهام، منذ وفاة الملكة قامت الأمير آن بالحلول مكان والدتها الراحلة الملكة إليزابيث الثانية إذ كرمت عدداً من المؤثرين في تاريخ بريطانيا، والذين كان من المفترض أن تُسلّمهم الملكة الراحلة الميداليات بعد اختيارها لهم لكن وفاتها حالت دون ذلك.

وكان من بين المكرَّمين في الحفل: الفنانة ومصممة المسرح إزميرالدا ديفلين؛ إضافةً إلى الصحفي تشارلز سابين، ومتسابق الدراجات النارية جوناثان ريا، السبّاحة البارالمبية مايسي سمرز نيوتن، ومدرب الرغبي واللاعب المحترف السابق جيمي جونز بوكانان.

ونَشرت العائلة المالكة البريطانية عدداً من الصور لحفل التكريم، في صفحتها الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي وأرفقته بتعليق :”تهانينا لكل من تمّ تكريمه من قِبل الأميرة الملكية في حفل اليوم.. وعلى مدار الأشهر المقبلة، سيستمر أفراد العائلة المالكة في تقديم الجوائز، إلى أولئك الذين تم تكريمهم في قوائم تكريم عيد ميلاد الملكة الراحلة ورأس السنة الجديدة”.