التخطي إلى المحتوى

اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

حياة البريطانية دينيس كوتس التي ترأس أكبر شركة مراهنات في بريطانيا، مليئة بالصعاب ولكن لا يُسلط عليها الضوء كثيراً.

ينطبق بيت الشعر «مصائب قوم عند قوم فوائد» على البريطانية دينيس كوتس التي ترتفع أرباحها ويزيد راتبها كلما خسر الناس، لأنها ببساطة ترأس أكبر شركة للمراهنات في بريطانيا، وأصبحت الآن الأعلى أجراً في التاريخ البريطاني.

وزادت دينيس (53 سنة) أجرها 45% ليصل أجرها إلى 469 مليون جنيه إسترليني لتصبح الأعلى أجراً في تاريخ بريطانيا، وكانت ثروتها تقدر في عام 2016 بأكثر من 1.3 مليار جنيه إسترليني.

هذه الصورة هي التي تترك انطباعا لدي الباحثين عن قصة حياة دينيس كوتس، لكن ماذا عن التحديات والصعاب التي واجهتها لتصل إلى القمة؟

Bet365

رغم أن الأضواء دائما ما تسلط على الموقع الأكبر عالمياً Bet365 بينما لا يعرف العالم الكثير عن دينيس كوتس صاحبة قصة نجاح هذا الموقع والتي ساهمت بجهدها في خلق موقع إنترنت آمن ومميز من الألعاب والاستثمارات التي يقبل عليها الجميع الآن.

في عام 2018، صنفت كوتس كواحدة من أفضل المديرين التنفيذيين وأعلاهم أجرا ببريطانيا وتصل ثروتها إلى 10 أضعاف ثروة الملكة إليزابيث الثانية، وفقا لأحدث التقارير المالية لوكيلة المراهنات.

نقطة البداية

حياة دينيس كوتس كانت هادئة حيث وُلدت في 26 سبتمبر/ أيلول 1967 مثل أي طفل آخر ولكن في مستوى اجتماعي عالِ نوعاً ما.

ورغم عدم توافر الكثير من المعلومات عن حياة دينيس كافية، فإنه توجد معلومات كثيرة عن والدها بيتر كوتس الذي يُعتبر هو المُلهم الأول سواء في حياة دينيس كوتس أو حياة أخيها الشهير جون كوتس.

نشأ بيتر كوتس في بيئة معدمة وفقيرة للغاية واستطاع أن يمتهن في منجم وأن ينجح بكونه عامل منجم.

كان بيتر لديه هذا الحلم الطموح بأن يبني أسرته وأن يقوم بكُل الجُهد الممكن لتكوين حياة كريمة لأسرته والصعود بهم من مستويات الفقر إلى مستويات اجتماعية ومالية مرموقة.

بعد قضائه للواجب الوطني في الجيش البريطاني، بدأ كوتس العمل في سلسلة مطاعم شهيرة ثم غادر ليفتتح شركة تموين خاصة به حيث ركزت على تقديم خدمات التموين للأحداث الرياضية.

صعود موقع Bet365

لقد كان العمل في الشركة الخاصة لكوتس لتقديم الخدمات التكميلية والتمويلية للأحداث الرياضية مدخل أساسي للاستثمار في سلسلة من متاجر الاستثمارات الرياضية التي أطلق عليها اسم سباق المقاطعات.

من خلال التعامل مع هذه المتاجر والاستثمار فيها، بدأ كوتس في تنمية مشواره الاستثماري ونجاحه في مجال الاستثمارات.

نجح كوتس عام 1989 في أن يصبح واحد من أهم المساهمين الرئيسيين في نادي كرة القدم التابع لبلد مسقط رأسه وهو ستوك سيتي.

خلال هذه المرحلة تعلمت دينيس كوتس مفاهيم وأساسيات التجارة والاستثمار وأرادت إدخال مياه جديدة إلى هذا المجال وهنا استطاعت إقناع كوتس آنذاك أهمية الإنترنت وضرورة أن يكون الإنترنت هو الملاذ والسبيل للوصول إلى أكبر قاعدة جماهيرية حيث أصبح هذه الشراكة رائدة في الثورة التي حدثت في مجال الاستثمارات الرياضية عبر الإنترنت.

قاموا معاً بشراء موقع بيت 365 في عام 2000 مقابل 20000 جنيه إسترليني (حوالي 25000 دولار).

قضت سنواتها الأولى في العمل لمدة 24 ساعة وبناء كُل تفصيلة من تفاصيل الموقع حيث أصبح أسلوب حياتها هو بناء العلامة التجارية واستقطاب أكبر عدد من المستثمرين واللاعبين على حد سواء.

رائدة أعمال ملهمة

أظهرت دينيس قدرة كبيرة على إدارة واحد من أرقى وأهم وأنجح مواقع المراهنة في العالم، على الرغم من أن جنسها لم يكن الجنس المقبول له في عالم من العنصرية الشديدة.

استطاعت دينيس أن تحقق النجاح الباهر من خلال نشأتها وطموحها الذي بدأ بالعمل في موقف السيارات في أحد متاجر المراهنات الرياضية التابعة للعائلة، إلا أنها كانت مواكبة للعصر الحديث والتوجهات العالمية ومن هُنا بدأت انطلاقتها كقائدة مُلهمة.

من خلال القيام بذلك، صنعت جينيس المستقبل لإمبراطورية عالمية مُبهرة ورائدة بمليارات الدولارات مع أكثر من 5000 موظف.

استطاعت دينيس أن تحقق شغف والدها في كرة القدم مرة أخرى وشراء نادي ستوك سيتي من خلال استثمارات Bet365 عام 2006 مقابل 1.7 مليون جنيه إسترليني وعليه، استطاعت تغطية ديون الفريق الذي لم يكن على أتم الاستعداد للعب بمهارة عالية حيث بلغت الديون 160 مليون جنيه إسترليني (حوالي 197 مليون دولار) وهو ما يثبت مستوى كفاءة وأداء قيادة دينيس.

الأعلى أجرا

تُعتبر دينيس كوتس هي المسؤول التنفيذي الأعلى أجراً في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى هيكل أجور بين جميع المديرات التنفيذيات البريطانيات.

أظهرت الدراسات أن صافي دخل دينيس كوتس موضوعًا للنقاش على مدار السنوات العديدة الماضية حيث بلغت حوالي 3.8 مليار جنيه إسترليني (أو حوالي 4.8 مليار دولار).

مارس/آذار 2021، أعلن موقع bet365 عن إيرادات قدرها 2.81 مليار جنيه إسترليني (حوالي 3.5 مليار دولار).

عقدان من الزمن

في غضون 21 عامًا، اكتسب bet365 أكثر من 6 ملايين عميل في 200 دولة وخلق أكثر من 5000 فرصة عمل وتُعتبر دينيس كوتس هي الشخصية الملهمة الوحيدة تقريباً التي تقوم بدفع ضرائب زيد عن 1.3 مليار جنيه إسترليني في السنوات الخمس الماضية بينما لم تنسى إضافة المزيد من البهجة والعون وقامت بالتبرع بملايين للجمعيات الخيرية المختلفة.

نصائح ملهمة لمشروع استثماري

عبر القصة المُبهرة لدينيس وعائلتها، نستطيع أن نستخلص من قصة نجاحها الكثير من النصائح التي تشجع الكثيرين على مباشرة المشروعات الاستثمارية التي طالما حلموا بها.

وأبرز تلك النصائح التي قدمتها هي “قم بالمخاطرة”، فقد صرحت دينيس من قبل بأن استثمارها هو ذروة المقامرة أو المخاطرة الحياتية حيث فرص النجاح والفشل تتساوى.

وأثبت العمل على الاستثمار في مشروعها عام 2001 أنه كان بمثابة مخاطرة حتيمة وذلك بعد الحصول على القروض الكافية لتغطية التكاليف وعمل الدراسات اللازمة لاسترجاعها بإيرادات في وقت مُعين. أتت هذه المقامرة بثمارها ورسخت مبدأ المخاطرة المحسوبة تساوي النجاح المبهر الأكيد.

وثاني النصائح.. ابدأ صغيرًا وتعلم مما تعرفه بالفعل، حيث بدأت دينيس في مراكز استثمارية ووظيفية صغيرة نوعاً ما حيث شغلت منصب صغير في شركات المراهنة الخاصة بوالدها وتحولت شيئاً فشيئاً إلى قائدة مُلهمة لمجتمع من السيدات على مستوى العالم. حدثت هذه الطفرة عندما استطاعت اكتشاف ثغرة في السوق والعمل على سدها وإقناع المستثمرين بذلك.

والنصيحة الثالثة.. كن مستعدا للعمل الجاد، حيث سخرت دينيس حياتها لمدة أعوام عديدة للموقع وبناء إمكانيات أفضل والعمل على الحصول على موارد أنسب وسد ثغرات السوق على نحو لا مثيل له. ولهذا السبب جنت ثمار واضحة وفعالة ومُلهمة.

إمبراطورية المراهنات

مع عائدات تبلغ 2.81 مليار جنيه إسترليني في 2020-2021 وحدها، أصبحت شركة bet365 إمبراطورية المراهنات الرياضية مع واحدة من أقوى نساء الأعمال وأكثرها رؤية في بريطانيا. وأصبح نجاحها مصدر إلهام للرجال والنساء على حد سواء.

الكلمات الدالة