التخطي إلى المحتوى

غنى كاظم لما يزيد عن الساعتين وسط تفاعل شديد من حضور الحفل (فيسبوك)

أحيا المطرب العراقي كاظم الساهر حفلاً غنائياً، مساء الثلاثاء، على مسرح النافورة في دار الأوبرا المصرية، بعد غياب سنوات طويلة. وحضر الحفل الذي تأخر ساعة كاملة عن موعد انطلاقه، جماهير من الجاليات العربية، بجوار الجمهور المصري، وغنى كاظم لما يزيد عن الساعتين، وسط تفاعل شديد من حضور الحفل الذي رفع شعار “كامل العدد”.

وقد أعرب كاظم عن سعادته بتواجده في دار الأوبرا المصرية بعد غياب، ثم غنى عدداً كبيراً من الأغنيات، مثل أراضي خدودها، ويدك، ولا تزعل، وكوني امرأة خطرة، والحب المستحيل، وحافية القدمين، وأشكيك لمين، التي مازح بها كاظم النساء الحاضرات قائلاً: “شايفين الرجالة بتعرف تدلع إزاى”. وأضاف أن الأغنية من كلمات عبد الوهاب محمد وألحانه، وسجلها لايف في الأستديو، قائلاً إنه يحبها كثيراً.

نجوم وفن

التحديثات الحية

وأثناء تقديم كاظم إحدى أغنياته اقتحمت فتاة المسرح للتصوير معه، وحاول الأمن في دار الأوبرا أن يتدخل، إلا أن كاظم رفض تدخلهم، وقام بالتصوير معها، ثم قام بتوصيلها حتى غادرت خشبة المسرح، وهو الموقف الذي نال بسببه موجة من التصفيق.

وطلب بعض الحضور من الساهر غناء “أنا وليلى”، إلا أنه لم يغنها، وقال مازحاً: “الليلة الجو حار وليلى نامت”، ثم قال: “ارتاحوا بس في أغاني ما نقدر نغنيها اليوم.. وحشتوني جداً”.

حضر الحفل وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم، والفنانة سميرة عبد العزيز، والمطربة غادة رجب.

ويعيش كاظم هذه الأيام حالاً من النشاط الفني في مصر، حيث أحيا حفلاً في الساحل الشمالي منذ عدة أيام بعد غياب 13 عاماً عن الغناء في مصر، كما أنه انتهى من تسجيل حلقة تلفزيونية مع الإعلامية مني الشاذلي، ومن المقرر عرضها عبر فضائية “سي بي سي” مساء الخميس.